جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

فى عام 1979 كانت هناك ازمة سياسية معروفة بين الولايات المتحدة الامريكية ودولة ايران عندما قام بعض الطلاب الثوريين الايرانيين بإقتحام السفارة الامريكية واحتجاز 52 رهينا لمدة 444 يوما من 4 نوفمبر 1979 إلى 20 يناير 1981، قامت خلالها الولايات المتحدة بعدة محاولات فاشلة لإخراجهم، الا ان الأزمة انتهت بتوقيع اتفاقية الجزائر في الجزائر فى 19 يناير عام 1981 وتم الإفراج عن الرهائن بعدها بيوم واحد.

  • AKRAM ۳ سنة

    بعد الرجوع إلى ويكيبيديا : أسباب إحتجاز الرهائن ؟ قمته باستيلاء الطلبة المتطرفين على مبنى السفارة الأمريكية وقنصلياتها فى إيران وكذلك مستنداتها والعاملين فيها وقد جاءت هذه الخطوة ردا على سماح الحكومة الأمريكية للشاه بدخولها - طلبا للعلاج من السرطان رغم تحذير الحكومة الإيرانية - استعادة ثروة الشاه وأسرته، وقيمة عقود التسليح الضخمة التى كان الشاه قد أبرمها فى أواخر حكمه، مع أمريكا، فضلا عن اشتراط إيران تسلمها إقرار من الحكومة الأمريكية، بمسئوليتها عن التدخل فى شئون إيران، واستغلالها ثرواتها طوال ربع القرن الماضى، مقرونا بتعهد من الولايات المتحدة بعدم تكرار ذلك فى المستقبل

    Like 1
  • AKRAM ۳ سنة

    للأسف المعلومة ناقصة جدا , لأننا لم نعرف ما تبعات هذه الإتفاقية او بعض من بنودها المهمة . ولم يتم إستعراض لى طلبات من المختتطفين

    Like 0
معلومة ذات صلة
  • Ahmed Mousa ٥ شهور

    هذا شيء عادي لاكن طعن شخص في اي بقعة من العالم ليس في إسلام بشئ !!

    Like 0
  • omar.alwahaishi ٤ سنة

    قلنا لكم شوفو منهو العدو الحقيقي للعرب

    Like 1