جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

قالوا شكراً:

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

" الأزهر" لنشر الإسماعيلية

خصص خلفاء الفاطميين للأزهر أوقافا كثيرة وبالغوا في الاهتمام به حتى نهاية دولتهم عام 567هـ، وجعلوه مدرسة كبرى لنشر تعاليم مذهبهم الإسماعيلي في مصر والعالم الإسلامي، إلى أن جاء صلاح الدين الأيوبي الذي حكم بين عامي 1169 و1193 ميلادياً وأبطل كل مظاهر الدولة الفاطمية التي كانت تعتنق المذهب الشيعي الإسماعيلي حتى أنه أبطل صلاة الجمعة سنة 1169 ميلادياً بالجامع الأزهر،إلا أن الأزهر احتفظ بدوره التعليمي وظل مدرسة لتدريس العلوم الدينية والعقلية واللغوية فضلاً عن إقامة الصلوات الخمس يومياً. حتى أعاد الظاهر بيبرس صلاة الجمعة إلى الجامع الأزهر -بعد انقطاعها مدة تقارب مئة سنة- وقام بالتجديد في عمارة الجامع.

معلومة ذات صلة