جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

قالوا شكراً:

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

جراثيم الأمعاء، واضطرابات المزاج

أظهرت الدراسات الحديثة أن وظيفة الأمعاء تعدَّت مسؤولية هضم الطعام فقط. فمن خلال الجراثيم التي تستوطنها، يمكنها التأثير على كل شيء ابتداءً بالصحة العقلية والنوم وانتهاءً بكسب الوزن. ودعيت تلك الجراثيم بـ"العضو المنسي". حيث بينت التجارب المجراة على الكائنات التي تضررت جراثيم أمعائها، ظهور مشاعر القلق والميل للاكتئاب، وتراجع بعض المَلَكات العقلية (كالذاكرة والتفكير والتواصل)، إضافة إلى الألم واضطرابات النوم. ومنه تناول طعام متوازن يحافظ على فلورا(الجراثيم المفيدة) الأمعاء، يخفف من معدل الاضطرابات العقلية.

معلومة ذات صلة