جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

قالوا شكراً:

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

كوكب صاللح للحيّاة!

وجدت بعض الأبحاث أن كوكباً يقع على بعد 111 سنة ضوئية يمكن أن يكون نسخة مطورة من الأرض قادر على استضافة الكائنات الفضائية الغريبة. وُصف الكوكب الصخري "K2-18b" الواقع خارج المجموعة الشمسية بأنه "سوبر الأرض" المحتمل، ويوجد الكوكب داخل منطقة صالحة لاستقطاب الحياة، ما يعني أن هناك فرصة لوجود المياه السائلة على سطحه، ووجد الباحثون أن الكوكب صخري على الأغلب مع وجود غلاف غازي مثل الأرض، بالإضافة إلى احتوائه على المياه مع طبقة سميكة من الجليد. تجدر الإشارة إلى أن الكوكب المكتشف أقرب إلى نجمه، وهذا يعني أنه قد يكون ساخناً بما فيه الكفاية لدعم الحياة.

معلومة ذات صلة