جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

قالوا شكراً:

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

قصة مثل "الصيفَ ضيّعتِ اللبنَ"

تزوج عمرو بن عمرو بن عُدسٍ ابنةَ عمِّهِ وكانَ يحبُّها ويكرمُها لكنّها كرهت شيخوخته، فظلّت معه على الخصام والنفور حتى طلّقها، ثمّ تزوجت بعده بشابٍ وسيم، لكنّه لم يكن كزوجها السابق في الشجاعة والمروءة، فلما أغارت عليهم قبيلةُ بكر بن وائل فزع فقتل وسبيت زوجته. فسمع بذلك زوجُها الأوّل فأسرع إليها وخلصها من الأسر. ثمّ تزوجتْ ثانيةً بشابّ آخر وكانَ فقيراً إلى حدّ أنّها كانت تتشهَّي الحليبَ، فأرسلت جاريتها يوما تطلب حليباً من صاحب قطيع يمر بقربهم. فذهبت الجارية فإذا به عمرو زوجها الأول، فرفض أن يعطيها وقال لها قولي لسيدتك: "الصَّيفَ ضيَّعتِ اللّبن" يذكرها بما خسرته عندما تركته وتزوجت غيره.

معلومة ذات صلة