جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

في أي عام نحن حقّاً ؟

توجد نظريّة مؤامرة تدعى الزّمن الشّبحي Phantom Time Hypothesis، يؤمن مؤيدوها أنّ هناك ٢٩٧ سنة تمّت إضافتها زوراً للتاريخ ما بين عامي ٦١٤ و ٩١١ ميلادي وبالتالي بكون التقويم الميلادي بنظرهم مجرد كذبة كبيرة، وأنّ الزعماء الثلاثة الكبار البابا سيلفيستر الثاني و والإمبراطور الروماني أوتو الثالث والأمبراطور البيزنطي قسطنطين السابع هم وراء هذا التزوير وذلك كي يصبحوا زعماء على العالم في سنة مميّزة ألا وهي 1000 ميلادي، وقاموا بملئ هذه القفزة في السنين بأحداث وهميّة ومعارك مختلقة.

تصنيفات ومواضيع
معلومة ذات صلة
  • 3mr_Islam ۳ شهور

    برأيي ، نظرا لما قلتيه ... كانت الأميرة النمساوية ماري انطوانيت ذكية للغاية ، حيث أنها استغلت عدم قوة و كفاءة نفوذ و سلطة الأمير لويس ال١٦ فتزوجته ، فنظرا لضعف الملك لويس ال١٦ سنحت الفرصة لها بإقامة العديد من الحفلات و إهدار رأس المال الخاص لفرنسا و إفساد الإقتصاد الفرنسي ، بل و عاشت حياتها ببذخ شديد لأموال الدولة ، حتى تتيح الفرصة مرة أخرى لأخيها ملك النمسا ليسيطر على فرنسا و يحتلها ، لكن خطتها باءت بالفشل لأن الشعب الفرنسي لم يعطي لها الفرصة لإفساد فرنسا أكثر من ذلك ، فنشبت ثورة هائلة ضدها لتخليها عن الحكم تماماً ، لكن بعنادها رفضت و قامت بطلب العون من أخيها ملك النمسا ليحشد جنوده امام الثوار ، لكن الأمر تسبب بقتلها في النهاية .

    Like 6