جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

مكتبة الإسكوريال في إسبانيا

أسس الملك الإسباني فيليب الثاني مكتبة الإسكوريال في مدريد قبل نحو 5 قرون، وعمل لكي تنافس المكتبات في إيطاليا، فجمع الكتب من مكتبات إسبانيا، وجعل إحدى قاعاتها مخزناً للمخطوطات القديمة بالإسبانية والإيطالية والفرنسية واليونانية والآرامية والعربية واللاتينية وغيرها، ووصفها المؤرخون بأنها كانت منجم المخطوطات العربية الأندلسية. امتلأت المكتبة بالكتب والمخطوطات من كافة دول العالم وأصبحت من أكبر مكتبات العصر، واحتوت على أعمال فنية وخرائط وأدوات علمية واعتبرها الإسبان ثامن عجائب الأرض. في عام 1716 شب حريق في المكتبة واستمر لـ15 يوماً، وقضى على 5 آلاف مخطوطة منها ألفي مخطوطة عربية.

معلومة ذات صلة