جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

قالوا شكراً:

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

التوتر والإجهاد والتعرض لضوء الهاتف يجعل النوم صعباً

في عام 2017 نُشرت دراسة حول التأثير السلبي الكبير للقلق الجسدي على جودة النوم، حيث يُشعر العقل القلق الجسد بالقلق أيضاً، فيؤدي ذلك إلى تقلب الفرد وتحركه في الليل أكثر من المعتاد. وكذلك الإجهاد يمكن أن يسبب أعراضاً عقلية وجسدية تُصعب عملية النوم، فمقلاً إن كانت العضلات متوترة نتيجة الإجهاد، سيكون هناك صعوبة أكبر في استرخاء الجسم ليلاً عند النوم. وقد أشارت إحدى الدراسات إلى أن مستويات التوتر المرتفعة ترتبط بشكل كبير بجودة نوم أقل لدى طلاب الطب، ويساهم الضوء الأزرق الصادر عن الهواتف والأجهزة الإلكترونية تأخير هرمون الميلاتونين المسؤول عن النوم.

معلومة ذات صلة