جمهرة

اقرأ معلومات موثقة مركزة مختصرة تناسب اهتماماتك

من فضلك سجل الدخول لإضافة اختصارات

أول تطبيق لنظام الحجر الصحي في الدولة العثمانية

طُبق نظام الحجر الصحي لأول مرة في تاريخ الدولة العثمانية في عهد السلطان محمود عندما تفشى وباء الكوليرا عام 1831، فصدرت قرارات باحتجاز السفن القادمة إلى إسطنبول لفترة معينة في مضيق البوسفور، كما فُرض الحجر الصحي على السفن القادمة من الدول الإسلامية في الميناء الكبير وعلى السفن القادمة من الدول الأخرى في خليج إستينيا، وذلك لمدة 5 أيام. وقد عُزل المصابون بالكوليرا ووضعوا في مستشفى "مالتبه" وفي برج الفتاة الواقع على جزيرة صغيرة عند المدخل الجنوبي للبوسفور، حيث تواجد الطبيب "أنطوان لاغو" الذي اعتنى بالمرضى وكتب رسالة حول مواجهة انتشار الأمراض المعدية ساهمت لاحقاً في تأسيس نظام الحجر الصحي في أوروبا

معلومة ذات صلة